غضب محمد صلاح وعودة كين يهيمنان على الصحف الإنجليزية

غضب محمد صلاح وعودة هاري كين هما من أكثر القصص الرياضية إثارة للاهتمام التي تناولتها الصحف الإنجليزية في الآونة الأخيرة.

كان محمد صلاح منزعجًا للغاية بعد استبداله في مباراة ليفربول ضد تشيلسي في الدوري الإنجليزي الممتاز يوم الأحد الماضي. قام صلاح برمي قميصه على الأرض عند خروجه من الملعب، وبدا أنه غير سعيد بالقرار الذي اتخذه المدرب يورجن كلوب.

يُعتقد أن غضب صلاح يرجع إلى رغبته في اللعب بشكل أساسي وتحقيق المزيد من الأهداف. كان صلاح من أفضل هدافي ليفربول في الموسم الماضي، لكنه لم يسجل أي هدف في الدوري الإنجليزي الممتاز حتى الآن هذا الموسم.

من ناحية أخرى، عاد هاري كين إلى توتنهام هوتسبير بعد عامين من الغياب. انضم كين إلى توتنهام في صفقة قياسية بلغت قيمتها 100 مليون جنيه إسترليني، وسجل هدفًا في أول مباراة له مع الفريق في الدوري الإنجليزي الممتاز يوم السبت الماضي.

كانت عودة كين إلى توتنهام حدثًا كبيرًا في عالم كرة القدم، وحظيت باهتمام كبير من الصحف الإنجليزية. يُعتقد أن عودة كين ستساعد توتنهام على المنافسة على الألقاب في الموسم المقبل.

يُذكر أن محمد صلاح وهاري كين هما من أفضل المهاجمين في العالم، وهما من أبرز اللاعبين في الدوري الإنجليزي الممتاز. غضب صلاح وعودة كين هما من أهم الأحداث الرياضية التي حدثت في الآونة الأخيرة، وهما من المواضيع التي تناولتها الصحف الإنجليزية بشكل مكثف.